Skip to main content

the men .... this hateful thing


أهدى إليـــــك هذه الكلمات عن العروسة القطن التى تقتنيها

****************************
رجل .... ولك أن تكسر الأوانى كلها ،
وعلى فقط مواجهة الشظايا
لانك رجل
ولانى انثى
..........
لانك رجل تجيد هتـــك الأشياء
ثم إعادة ترتيب السطور
لتتناسب مع كونك الضحية
فقط لانك رجل
..................
وفقط لانك رجل
تفضل الأنثى الغبية
لتصدق عينيك المراوغتين
وتحتضن رأسك الخاوي
أنثى لا ترى سوى بعينيك
ولا تقبل سوى ما تريدها أن تقبله
أنثى حين تدخل إليك
تترك على عتبة بابك عقلها وحريتها
وتخلع هناك بقايا الكرامة الثائرة وتمزق بغباء كبريائها
أنثى تركت لك العنان لتحطم آدميتها وتعيد تشكيلها كيفما تشاء
فتدخل بيتك كمن ولدت من جديد
بملامح مطموسة وعقل ميت
تدخل بيتك لتصير مغيبة فتفعل ما يحلو لك وتتوقف حين تأمرها
تصير مسخ شكلته أنت كما تفعل بقطع الصلصال الملونة
وتمشى خلفك معصوبة العينين لتعيد توجيهها كيفما اتفق مع مزاجية رجل أحمق
وفى كل مرة ينتهى دورها تذهب لتتجمل وتنتظرك فى غرفتها
بعد صولاتك وجولاتك مع من تشاء
بحق اكتسبته فقط لأنك رجل
وانتزع منها بحكم طبيعتها
فتبحث عنك من شرفتها ولا ترى شىء غيرك
لانها حين ترى ما يجب أن تراه
تحجب رؤيتها بدهاء محترف
وحين تقول لها بنعومة "بجد ... آآآآآآخــــرررر مرة"
تاخذ راسها بحنو كاذب وتهمس لها بالرجوع إلى غيبوبتها ...
إلى أن تظهر لك بداية مغامرة جديدا ....
فقط لأنك رجل
وتلك هى حتمية الأدوار
فعليها أن تحمل إسمك
وعليك أن تحمل لها خياناتها وإهاناتها
.............
تحياتى لك
إلى رجل إحترف الغناء
وأعاد صياغة جمهوره كما يجب ان يكون
ثم أعاد صياغة الأغنيـــــات لتناسب جمهـــور الأغبياء

************************


Hanan
عصر يوم إكتشاف الإشياء

Comments

soly88 said…
عادة ما يكون نجاح المطرب واستمراره بناء على طلب الجمهور
اسامة said…
للرجل ان يفعل هذا لأنه بات هذا من طبائع المعتاد لا من طبائع الأشياء...
وللمرأة أن تحترق شوقاً هكذا حكم الرجل عليها منذ فجر التاريخ...
لكنني حين أعاود الكرة أسأل في صدى كل هذا..
مع من يخون الرجل
بالتأكيد مع إمرأة اخرى خانت أختها المرأة
هذه ايضاً حقيقة مرة تغيب على عالم النساء..
hanan said…
solly
مرسى للزيارة
للاسف ده معناه
ان المطرب بيكون مراوغ ومخادع
فجمهوره بيكون غبى لانه بيصدقه
hanan said…
This comment has been removed by the author.
hanan said…
اسامة
مرسى للزيارة
بس كلامك غير مقنع بالمرة
هل طبائع المعتاد مينفعش ننظر لها
بنظرة فيها عقل
ولا هو الطبيعى ان كل موروثاتنا يمشى وراها الرجل معصوب العينين نافش ريشه اللى مالوش لازمة
وايه معنى "وللمرأة أن تحترق شوقاً هكذا حكم الرجل عليها منذ فجر التاريخ" ده لانه حكم عقيم والناس توارثته بمنتهى الغباء
وبعيد زمان ايام ادم وحواء وايام الرسول (ص)كان الرجال جديرين بالاحترام والحب
دلوقت معتقدش الرجال اللى تستاهل الاخلاص والاحترام =5%واصلا باتت الحاجة لهم غير اساسية بعد ما اصبح من الحق المرة الخوض فى كل ميادين الحياة والاعتماد على ذاتها
خاصة انه اصبح فى بعض الاحيان بيعوق
تقدمها
دلوقتى الراجل راجل بالكلام وبس مش بالمودة والتراحم الى وصى عليهم الرسول

اما بالنسبة لاخر شىء ذكرته
للاسف عمر ما بنى جنس البنى آدم اقرب من شريك الحياة
فبالتالى للاسفالبنت بتثق فى زوجها اكتر ما بتثق فى بنات جنسها
وهى ماتعرفش ان معظم الرجال اضعف من انهم يحترموا الثقة دى
وبالتالى الفجيعة بتبقى اقوى شوية
مع احترامى لكلام حضرتك كلامك بيشوبه عنصرية وانحيازية بلا برهان او سند
بصى خالينا نتفق اننا بيضحك علينا بمزاجنا
بنحب اوى نبقى جوارى ادم لمسه دافيه وكلمه بحبك
قد تكون الانثى قيمتها فى حياه الرجل لا يتعدى مقام ماسح النعال
ولكنها تظل متفاخره وتشعر انها ملكه متوجه اذا ما حل عليه لسعات من الجنون التى تودى به الى بئر الحنان لمجرد لحظات وناداها مولاتى
عندها قد تنسى حتى نفسها
هذه هى الانثى وهذا هو الثعلب المكار الرجل

بس صدقينى احنا برضوا اللى بنخاليهم اقوياء ونخاليهم يمارسوا قوتهم المزعومه علينا برضوا بمزاجنا
تحياتى
hanan said…
الشوكة الناعمة
منورة مدونتى

انا مش حابة الفكرة الانهزامية جدا دى
ليه لازم المرأة تنتظر
يهلحظات التعطف دى ولما يحن الرجل عليها بلحظات غير صادقة تطير من الفرحة
ليه تكون المراة مجرد جزء من حياة الرجل فى حين انه كل حياتها

Popular posts from this blog

فوبيــا اللــوبيـــــا

فوبيا الأماكن المرتفعة فوبيا الحشرات السوداء فوبيا الظلام فوبيا الزلازل فوبيا الأماكن المغلقة فوبيا الزحام  فوبيا الأشياء الصغيرة المتجمعة أو المتلاصقة  كالثقوب أو النتؤات ( ودى أسوأهم بالنسبة لى ) معرفش ليه كفوبيا اللوبيا وحرف (W) لما بيتكتب كابيتال على الكيبورد عدد متلاصق منه كمان زى شكل قطاع عرضى من البصلة متعددة القلب وكشكل بيت النحل وحبيبات الجير فى إعلانات كلوس آب فوبيا عدم القدرة على الإنجاز فوبيا مواجهة الجماهير أنوااااااااااااع كتيييييير تشعرنى بالعجز التام وعدم القدرة على المواجهة أكثر ما يثير استغرابى فى موضوع الفوبيا ده انه ممكن يكون وراثى غريب أن فى أنواع  أخدتها من أمى الأغرب  أن فوبيا مش مشهورة زى فوبيا الأشياء المتلاصقة دى موجود فى اسرتنا بأكملها رغم ان فى ناس ميعرفوش عنها حاجة .... الأغرب تحكمها فى أعصاب الأنسان وإفقاده أى حركة للمقاومة فى بعض الأحيان قد يكفى صرصار واحد لإصابتى بهارد أتاك !!! لا استطيع أيقاف الصراخ والبكاء والرعشة إذا تأكدت من أنه بيطير (وهو غالبا بيطير ) ما يؤكد لى ان الفوبيا خاصتى تقتصر على الحشرات السوداء ..هو أنى أحب الفأر شكلا وليس موضوعاً طبعا .... فى حين أن الصرصار …

الكائن البيضوحباطي فى حياة كل مننا :(

الكائن البيضوحباطى *
كائن يتغذى على جرعات النكد المتكررة
وموجات الاحباط الى يبثها اليك على مدار اليوم
البيضوحباطى يعرف جيدا كيف يحيلك إلى كائن يائس محبط
يعرف كيف يمتص الحياة من أنفاسك لتغدو شخص ميت يمشى ويتكلم كالنائم
الكائن البيضوحباطى
يجد دائما الشماعة متى احتاج اليها
ليعلق عليها اخطاؤه وفشله
الكائن البيضوحباطى
منزه عن الخطأ :/
هو مبيعملش حاجة وحشة بس الكون كله هو اللى ضده
وكل الناس مستقصداه -_^
الكائن البيضوحباطى
متمكن جدا فى تخصصه
يستطيع تحويل اليوم فى لحظة إلى يوم عصيب جداااااا
وتحويل الاوقات الجميلة الى مشاحنات ونكد غير محدود
لا يفكر ابدا فيما يجب عليه فعله
فقط يفكر فيما يحتاجه
يجد سعادته فى تحويل لمعة الفرح والحياة فى عينيك
إلى وميض حزين ملئ بالهم والغم
 الكائن البيضوحباطى اساسى جدا فى حياتك
قد يكون بعيد قد يكون قريب
لكنه دوما موجود
ربما مبعوث لتخليص ذنوبك واخطاءك فى حق آخرين
أو ليسهل دخولك الجنة
الكائن البيضوحباطى لا يوجد علاج له
فقط يمكنك انت البحث عن سبيل للعلاج
كإغلاق أذنيك عند ارتفاع انزيم الاحباط فى كلامه
أوالتشويش على جهاز الاستيعاب الخاص بك
كى لا تفهم ما يفعله
ايضا يمكنك أن تتناول قطعة من الشوكو…

رسالة لن تصل :(

صباح مشمس آخر بدونك جدتي
السلام علي روحك الطيبة أينما حلت
وكأن عادية الاشياء تفرض وجودها
وبعد أن أفتح عيوني علي بكاء الصغير أنتظر قولك اليومي لا يقابلني إلا الصمت 
 يتوقف الصغير وينظر خلفي مشدوها ألتفت كي أراك تجلسين علي حافة الفراش تسوين شعراتك فلا يقابلني سوي الفراغ
ألهث في أحلامي خلف صوت أقدامك علي الارضية الخشبية ليلا 
 يترافق صوتك جليا مع كافة القضايا والمواقف والمشاحنات اليومية المعتادين علي دلوك فيها، أيصيبنا التعود باحد أنواع الجنون أم أن روحك الطيبة تخبرنا بما يعتمل علينا
تتكشف لي حقيقة كل نصائحك عن إطعام الصغير والقطة وإشعال الضوء ليلاً 
عدم تكرار طقوسك اليومية ينشر الخواء في أنحاء الدار
 ذلك المقعد المرئي واللا مرئي يخفق قلب كل من يمر به ويهاب الجلوس عليه؛ المقعد الفارغ الفاغر فاهه ينظر إلينا بتشفي
الطاولة الصغيرة التي تجاوره والتي ابتاعها لك أكبر أبناءك ليقرب اشيائك منك علي  مدار اليوم تتوسطها الساعة المنبهة التي احضرها لك لسهولة ادراك الوقت
ما حولها كئيب وفارغ إلا من علامات قيعان الأكواب التي احتسيت فيها شايك مؤخرا نرفض إزالة الغبار والفتات عنها 
وحدة الأدراج الصغيرة المجاورة لفراشك …