Skip to main content

رسالة لن تصل :(



صباح مشمس آخر بدونك جدتي 
السلام علي روحك الطيبة أينما حلت
وكأن عادية الاشياء تفرض وجودها
وبعد أن أفتح عيوني علي بكاء الصغير أنتظر قولك اليومي لا يقابلني إلا الصمت 
 يتوقف الصغير وينظر خلفي مشدوها ألتفت كي أراك تجلسين علي حافة الفراش تسوين شعراتك فلا يقابلني سوي الفراغ
ألهث في أحلامي خلف صوت أقدامك علي الارضية الخشبية ليلا 
 يترافق صوتك جليا مع كافة القضايا والمواقف والمشاحنات اليومية المعتادين علي دلوك فيها، أيصيبنا التعود باحد أنواع الجنون أم أن روحك الطيبة تخبرنا بما يعتمل علينا
تتكشف لي حقيقة كل نصائحك عن إطعام الصغير والقطة وإشعال الضوء ليلاً 
عدم تكرار طقوسك اليومية ينشر الخواء في أنحاء الدار
 ذلك المقعد المرئي واللا مرئي يخفق قلب كل من يمر به ويهاب الجلوس عليه؛ المقعد الفارغ الفاغر فاهه ينظر إلينا بتشفي
الطاولة الصغيرة التي تجاوره والتي ابتاعها لك أكبر أبناءك ليقرب اشيائك منك علي  مدار اليوم تتوسطها الساعة المنبهة التي احضرها لك لسهولة ادراك الوقت
ما حولها كئيب وفارغ إلا من علامات قيعان الأكواب التي احتسيت فيها شايك مؤخرا نرفض إزالة الغبار والفتات عنها 
وحدة الأدراج الصغيرة المجاورة لفراشك تحوي تفاصيل غاية في الصغر والتفاهة والوجع; الساعة العاطلة عن العمل، بضع شعيرات ناعمة طويلة ملتفة حول أسنان المشط، زجاجة العطر التي احضرها لك من عاصمة الموضة والجمال 
يرقد كيسا بلاستيكيا يحوي أصنف متعددة من العقاقير الأماكن الفارغة والممتلئة للاقراص  كائنات دقيقة تعزز وجود التفاصيل
تخرج الأيام لسانها لنا كيف كنت تختلي بنفسك لتتواصل مع كائنات وهمية علي  السوشيال ميديا في حضرة شخص ، وبعد اختفاؤه تفتش عنه في فتات خبز باقي، شرائح ذابلة من التفاح، شعرات سقطت منه سهوا، رائحة عالقة بأطراف الشراشف، وكأس من العصير ارتشف منها مليمترات قبيل ذهابه 
 علي الفراش الكئيب الموحش الذي حوي غفوتك الأخيرة شراشف مشعسة، أغطية مدلاة، مساحة فارغة بقدر جسدك الضئيل كلما سأحاول الجلوس عليها فيما بعد ستسري برودة عظيمة بأوصالي، وشال باريسي فاخر من الصوف ، لحظات ثلاث وانتهي كل شئ لحظات ثلاث حوت شهقة، طرقة خفيفة علي طرف الفراش ، وجذع يسقط تدريجيا لينام إلي الأبد 
ثلاث لحظات وإلتفاته قصيرة جدااا مني كانت كافية لينتهي كل شئ 
أحمل الصغير وأختبئ في كتفه من شئ إحتمالي ومؤكد الحدوث
 جاء الموت وفرض حضوره المهيب علي جميع زوايا الغرفة .. للموت رائحة، عمت المكان في لحظات
رحلت بخفة كما عشت .. وبصمت كما عانيت قديما
نلتف حول الجسد الجالس المسجي نصفه.. لا صوت.. لاحراك .. لا حياة
أراك تقفين علي بعد أمتار منا .. تبتسمين لنا بسخرية وشفقة 
ترسلين تحية الوداع 
 ترفعين غطاء رأسك المنزلي .. وترحلين

Comments

موجة said…
البقاء لله في جدتك وربنا يرحمها
كلماتك رقيقة تحمل معاني الوفاء لذكراها والشوق لرؤياها
خالص تحياتي

Popular posts from this blog

مسجل بعلم الوصول

أهلا بك عزيزي أحادثك وأنت لم تزل بعد بالداخل .. يقولون انه بامكانك الآن ان تسمع صوتي فتعتاد عليه وأنك يصلك قدر لا بأس به من الكآبة التي تخيم علي منذ أن صرت أنت مضغة لم يتحدد حتى الآن الاسم الذى سوف اناديك بهولكن لتعلم جيدا أنى أحبك .. وإن لم أستطع أن أهبك حياة جميلةحاول ألا تلومنى على اختياراتى التى ستدفع ثمنها ولتتقبل الواقع مثلما فعلت كنت أتمنى أن أعطيك قدرا ًلا بأس به من الصفات الحميدةولكنى علي ما يبدو لي لن أهبك سوي قصر النظر وذاكرة متآكلة
سوي مشاعر متطرفة ومزاج حاد

كنت أتمنى لك حياة مثالية
أن تصير رحيماً واسع القلب كابيك .. وممتن وحنون بعض الشئ مثليولكنى أعلم جيدا أنك ستأخذ منه الاستهتار وعدم المسئولية .. ومنى نفاذ الصبر وسرعة الأنسحاب  والخوف من المواجهةيمكنني أيضاً التنبؤ بأنك ستصير طفلاً بدينا .. حيث لم يكن لكلينا ماض في الهزالة .. وايضا لأن أبيك يعشق البطاطس المحمرة .. ولأني أدمن تعاطي تلك الرقائق المعبأة في أكياس بلاستيكية

ستمرض باكرأ بين رجل يحب الحلوي بجنون وإمرأة تعشق المأكولات الحريفةستتشتت كل يوم حين تعيش هدوء روحه وسلامها ، وصخب عقلي وامتعاضي الدائمستصاب بالعزلة  مبكرا جدا…

فوبيــا اللــوبيـــــا

فوبيا الأماكن المرتفعة فوبيا الحشرات السوداء فوبيا الظلام فوبيا الزلازل فوبيا الأماكن المغلقة فوبيا الزحام  فوبيا الأشياء الصغيرة المتجمعة أو المتلاصقة  كالثقوب أو النتؤات ( ودى أسوأهم بالنسبة لى ) معرفش ليه كفوبيا اللوبيا وحرف (W) لما بيتكتب كابيتال على الكيبورد عدد متلاصق منه كمان زى شكل قطاع عرضى من البصلة متعددة القلب وكشكل بيت النحل وحبيبات الجير فى إعلانات كلوس آب فوبيا عدم القدرة على الإنجاز فوبيا مواجهة الجماهير أنوااااااااااااع كتيييييير تشعرنى بالعجز التام وعدم القدرة على المواجهة أكثر ما يثير استغرابى فى موضوع الفوبيا ده انه ممكن يكون وراثى غريب أن فى أنواع  أخدتها من أمى الأغرب  أن فوبيا مش مشهورة زى فوبيا الأشياء المتلاصقة دى موجود فى اسرتنا بأكملها رغم ان فى ناس ميعرفوش عنها حاجة .... الأغرب تحكمها فى أعصاب الأنسان وإفقاده أى حركة للمقاومة فى بعض الأحيان قد يكفى صرصار واحد لإصابتى بهارد أتاك !!! لا استطيع أيقاف الصراخ والبكاء والرعشة إذا تأكدت من أنه بيطير (وهو غالبا بيطير ) ما يؤكد لى ان الفوبيا خاصتى تقتصر على الحشرات السوداء ..هو أنى أحب الفأر شكلا وليس موضوعاً طبعا .... فى حين أن الصرصار …

ومكملين

في تمام الخامسة كل يوم يصرخ ذلك المنبه اللعين بشارة البدء في تمام الخامسة دوما يهذي رجل في الجوار  لا يتوقف حارس ذلك الملعب إلا حين ينهي سبابه النابية اليومية يقول عنه البعض انه مجنون والاخرون أنه ممسوس ولكنه في تمام الخامسة كل يوم يثبت تواجده حولنا دائما في تمام الخامسة كل يوم رجل يتلمس خطواته على الدرج مع بدء الإقامة فى المسجد بالبناية المجاورة  في تمام الخامسة كل يوم يصرخ صوت ارتفاع الباب المعدني بالحانوت الكائن أسفل   بنايتنا ليعلن القادم من تلك المحافظة البعيدة بدء يومه هو الآخر فى تمام الخامسة ركلات خفيفة لا يفيد معها التقلب على أى من الجانبين ..... في تمام الخامسة كل يوم  إمرأة تفتح عينيها بملل .. ثم تطل على القادم بكآبه تنقب لدقائق عشر بين تفاصيل غيبية لا شأن لها بها ثم تنهض متكاسلة لتدخل الدائرة التى لا تنتهي